الأربعاء ١٧ - يوليو - ٢٠١٩ ٠٨:٣٧ مساءً

"أريج" تطلق منهاج الصحافة الاستقصائية للدراسة الجامعية

2019/01/24
التاريخ : 24/01/2019

عمان– أطلقت شبكة أريج (إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية) كتابا جديدا بعنوان “الصحافة الاستقصائية الحديثة“، والذي يعد أول دليل أكاديمي إرشادي عربي شامل حول أسس تدريس الصحافة الاستقصائية وتكريسها في كليات الإعلام العربية.

الكتاب الصادر  باللغة العربية، هو منهاج تدريسي شامل لهذا النوع من الصحافة استنادا لمعايير شبكة أريج لإنجاز التحقيقات.

جاء إصدار الكتاب بدعم من مؤسسة فريدرش ناومان من أجل الحرية بهدف تشجيع الإعلام الحر المستقل والتعددية وتعزيز التنمية وإشاعة الديمقراطية والحوار البناء في مختلف المجالات الاعلامية.


من جهتها، تقول المديرة التنفيذية للشبكة رنا الصباغ: “نأمل أن يستفيد كل أســتاذ/ة مــن هــذا المنهاج الذي يعنى بكيفية تدريس مساق الصحافة الاستقصائية فـي كليات الصحافـة والإعلام فـي دولنا العربية والتـي تسعي لمواكبـة تطور هـذا النـوع مـن العمل الصحفـي وتهيئـة جيل جديد مـن الإعلاميين العرب، يقدر أهـداف صحافـة العمق، وصحافـة المساءلة، التي تقع في صلب عمل السلطة الرابعة”.


وتضيف الصباغ أن فكرة المنهاج جاءت بعـدما عقـدت الشـبكة ورشا تدريبية وحلقات نقاشــية لأساتذة الجامعـات العربية ممن اتصلوا بالشبكة خلال السنوات الست الماضية لأنهـم تأثروا بطريقة إيجابية جداً بعد قراءتهم “على درب الحقيقة” دليل “أريج” للصحافـة الاستقصائية العربيـة، وهـو منهاج أريج المعتمد لتدريب الصحفيين العرب على أسـس صحافة الاستقصاء منذ إطلاقه بدعم من منظمة اليونيسكو العالمية العام 2008.


ويعرض الكتاب -الذي يعول عليه أن يكون منهاجا نموذجيا لمساق تمهيدي عن الصحافة الاستقصائية في الجامعات العربية- تعريف هذا النوع من الصحافة وأخلاقياتها، إضافة إلى كيفية إجراء الحوارات الاستقصائية، وخطوات إنشاء قاعدة بيانات للتحقيق الاستقصائي، وطرق صياغة (سرد) التحقيق السلسة، وصياغة الفرضية وموجز تاريخي لصحافة الاستقصاء قبل ووترجيت وكذلك  المصادر في صحافة الاستقصاء.


ويضم الكتاب سبعة عشر فصلاً تشتمل على موضوعات تتعلق بالنواحي المهنية والأمنية والقانونية والسياسية والثقافية والتعليمية، وشارك في إعداد الكتاب الذي أشرف عليه الدكتور مارك هنتر، ولوك سينجيرز، كما ساهم في اعداده، مجدولين حسن و الدكتورة صبا بباوي و كل من يحيى غانم وسعد حتر ومحمد فاضل العبيدلي في الترجمة والتحرير، فيما دققه لغوياً رنا الصباغ وعبدالكريم الهندي.


على مدى عشر سنوات، درّبت (أريج) 2137 صحفي/ة، أستاذ/ة إعلام وطالب/ة، كما شاركت في تأسيس وحدات استقصاء بغرف الأخبار في الأردن، تونس، فلسطين، اليمن، مصر ولبنان. وأسهمت الشبكة في إطلاق ست هيئات استقصائية محلية في العراق، اليمن، تونس، فلسطين وسوريا، وأشرفت على بث/ نشر أزيد من 467 تحقيق استقصائي عبر فضائيات عربية ودولية مثل “بي.بي. سي”، “الجزيرة الإنجليزية”، “دويتشه
فيله” بالعربي و”العربي الجديد”.

لتحميل نسختك المجانية، يرجى الضغط على هذا الرابط


أخبار ذات صله


تعليقاتكم