كليوباترا صُنعَتْ خارج مصر

11 ديسمبر 2018

عمليات تصنيع وبيع سجائر كليوباترا خارج مصر بصورة غير قانونية مدوَّن عليها عبارة “صُنع في مصر” وتهريبها للبيع في مصر ودول أخرى

مارس 2015

تضبط السلطات اليونانية سفينة شحن دخلت المياه الإقليمية دون تصريح، فيما يعلن قائدها أن السبب سوء الأحوال الجوية. بتفتيش السفينة تعثر السلطات على 11 حاوية، بها 146 طُن سجائر تحمل العلامة التجارية المصرية الشهيرة “كليوباترا”، مكتوب عليها “صُنع في مصر”، بينما توضِّح وثائق الشحن بالسفينة، إقلاعها من ميناء “بار” في جمهورية الجبل الأسود (مونتنجرو)، متجهة إلى ميناء “طبرق” في ليبيا، وأن الشركة المُصدِّرة هي “ليبرتي.إف.زد.إي”، مقرها مدينة رأس الخيمة بدولة الإمارات العربية المتحدة، والشركة المستوردة “تشاركية الليبو” ومقرها طبرق في دولة ليبيا.

لم تكن تلك هي المرة الأولى التي تضبط فيها السلطات اليونانية شحنة سجائر كليوباترا المصرية مهرَّبة، ففي ديسمبر 2012، ضبطت سفينة شحن أخرى مُحمَّلة بنحو 50 مليون سيجارة كليوباترا قادمة من جمهورية الجبل الأسود إلى ليبيا، وطبقًا للوثائق: كان المُصدِّر والمُستورِد نفس الشركتين.

بدأ إنتاج سجائر كليوباترا عام 1961 بشركة التبغ الأرمينية “ماتوسيان” في القاهرة، قبل اندماجها مع الشركة المصرية “الشرقية للدخان” بعد قرار التأميم، لتصبح “كليوباترا” علامة تجارية مصرية.

تمتلك الدولة الآن 55% من أسهم الشركة الشرقية للدخان “إيسترن كومباني”، ويمتلك اتحاد العاملين بالشركة نحو 5.8% من الأسهم، والباقي مطروح للتداول في البورصة المصرية، بحسب قوائم الشركة المالية، والتي تخضع لمراقبة الجهاز المركزي للمحاسبات، الجهاز الرقابي الأعلى في مصر.

وتُخطط الحكومة المصرية، لطرح نحو 4.5% من حصتها في البورصة عام 2019، ضمن برنامج الطروحات الحكومية المتفق عليه مع صندوق النقد الدولي.

وتمثل الشركة موردًا رئيسيًا من موارد خزينة الدولة المصرية، إذ أسهمت في الموازنة العامة لعام 2017/2018 بـ56 مليار جنيه، وهو المبلغ الذي يشمل حصة الدولة في الأرباح والضرائب والرسوم الجمركية، بحسب تقرير مجلس إدارة الشركة المرسل للبورصة.

فريق العمل

  • تحقيق
  • أحمد الشامي
  • بالتعاون مع
  • شبكة البلقان للتحقيقات الاستقصائية
  • شارك في التحقيق من الجبل الأسود
  • ماركو كوسيفيتش
  • تصميم وتطوير
  • سليم سكاكيني
  • إشراف فني
  • عبد الرحمن يحيى
  • إشراف تحريري
  • مصطفى المرصفاوي
  • إشراف عام
  • رنا الصباغ


تعليقاتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.