جنوب أفريقيا: انطلاق المؤتمر العالمي العاشر للصحافة الاستقصائية

2017/11/17
التاريخ : 17/11/2017

جوهانسبرغ- مختار الابراهيم

انطلقت يوم أمس في جوهانسبرغ أعمال المؤتمر العالمي للصحافة الاستقصائية، بمشاركة 1200 صحفي استقصائي من مختلف دول العالم، من ضمنهم 25 صحافيا وصحافية من شبكة إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية (أريج).

تناول المتحدثون خلال الجلسة الافتتاحية، المخاطر التي تحدق بعمل الصحافيين الاستقصائيين حول العالم، بما فيها الاعتقالات والتضييق. وتناولت الجلسة تجارب أحدثت أثرا في دول مثل جنوب أفريقيا، روسيا، فنزويلا، الهند، الولايات المتحدة الأميركية والفليبين.

يقدم فريق من الزملاء الأريجيين خلال المؤتمر، تجاربهم في إنجاز تحقيقات هامة وحساسة ساهمت في إحداث نتائج إيجابية في دولهم. كما يتطرقون إلى التقنيات التي استخدموها والظروف التي واجهتهم أثناء العمل عليها.

يستفيد المشاركون من (120) ندوة وورشة يحاضر فيها خبراء، تهدف إلى تعميق معارفهم في البحث عن الحقيقة وفضح الممارسات غير الأخلاقية والجرائم المحلية والعابرة للحدود، خاصة بعد الكشف عن العديد من الفضائح كان آخرها “وثائق برادايز”، “وثائق بنما” و”المغسلة الروسية “.

وتشمل فعاليات المؤتمر، مواضيع مرتبطة بتتبع المال وتقصي الجريمة المنظمة العابرة للحدود والتحقق من المعطيات والبيانات وملفات الفساد والاتجار بالبشر وقضايا اللجوء وحقوق الانسان والإرهاب والتطرف.

يتواجد في المؤتمر نخبة من الزملاء العرب من سورية، تونس، الجزائر، مصر، فلسطين، الأردن، البحرين، الكويت، اليمن، العراق، المغرب، جيبوتي، الصومال، لبنان والمغرب.

على مدى عشر سنوات، درّبت (أريج) 1968 صحافي/ة، أستاذ/ة إعلام وطالب/ة، كما ساهمت في تأسيس وحدات استقصاء بغرف الأخبار في الأردن، تونس، فلسطين، اليمن، مصر ولبنان. وأسهمت الشبكة في إطلاق ست هيئات استقصائية محلية في العراق، اليمن، تونس، فلسطين وسوريا، وأشرفت على بث/ نشر أزيد من 400 تحقيق استقصائي عبر فضائيات عربية ودولية مثل “بي.بي. سي”، “الجزيرة” الإنجليزية، “دويتشه فيله” بالعربي و”العربي الجديد”.


تليقاتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.