الجمعة ٢٢ - نوفمبر - ٢٠١٩ ٠٨:١٩ مساءً

تحرّك قضائي في لبنان بحق مشتبه بهم بعد نشر تحقيق "صوت الأرض"

2019/10/10
التاريخ : 10/10/2019

بيروت-10 تشرين الأول/ أكتوبر 2019 – أوقف المدعي العام المالي اللبناني/ مخالفات مختار منطقة “عيتا الجبل” جنوبي لبنان أمس الأربعاء للتحقيق في ما نسب إليه من اتهامات بالتزوير ومصادرة أملاك عامة في قرى الجنوب اللبناني.


وفتح القضاء اللبناني تحقيقا في هذه القضية بعد سنتين على نشر تحقيق أريجي كشف تعدّي متنفذين على أراضي الدولة اللبنانية.  


وكانت شبكة (أريج) أشرفت في أكتوبر/ تشرين الأول 2017 على إنجاز تحقيق “صوت الأرض مشاعات الجنوب” بالتعاون مع وحدة التحقيقات الاستقصائية بقناة الجديد. وكشف معد التحقيق هادي الأمين ضلوع مخاتير ومسؤولين في التعدي على أراض مشاع جنوبي لبنان ووثّق مساحات مهدرة بفعل تزوير أوراق ملكيتها لمصلحة مخاتير أنفسهم أو أقرباء لهم، في ظل تقاعس مسؤولين في الحكومة اللبنانية عن ملاحقة المشتبه بهم.



وكان من ضمن المشتبه بهم مختار منطقة “عيتا الجبل”. ثم حصل معد التحقيق على وثائق جديدة تثبت ضلوع المختار في وقائع أخرى توثّق بيع عمليات وهمية لعقارات تحمل توقيعه. وكشف التحقيق كيفية تنظيم عقود بيع وعلم خبر من أشخاص وهميين لا وجود لهم في السجلات لمصلحة مقربين منه.


بعد مواجهة المختار وعرض التحقيق والمتابعات عليه، تحركت النيابة العامة المالية في أغسطس/ آب 2019 وطلبت نسخة عن التقارير والمستندات، ثم فتحت تحقيقا حول ما وثقّه الزميل هادي الأمين.


استمرت التحقيقات لاكثر من شهر واستمعت النيابة العامة لرئيس البلدية والمختار الثاني في البلدة، قبل أن تطلب النيابة العامة إذن ملاحقة من وزارة الداخلية والبلديات التي أحالت الملف الى محافظ النبطية لإجراء تحقيق إداري. وكانت النتيجة الإذن بملاحقة المختار والقبض عليه لاتهامه بالتزوير والاستيلاء على أملاك الدولة.


تعليقاتكم