الجمعة ٢٣ - أغسطس - ٢٠١٩ ٠٣:٠٨ صباحاً

أريج تنضم إلى أول مجلس إدارة منتخب لشبكة صحافة الاستقصاء الدولية

2014/06/29
التاريخ : 29/06/2014

سان فرنسيسكو/ كاليفورنيا – 29 يونيو/ حزيران، 2014 – حصدت السيدة رنا الصباغ – التي تدير شبكة أريج منذ انطلاقها عام 2005- على أعلى الأصوات في اقتراع أفرز أول مجلس إدارة منتخب لشبكة صحافة الاستقصاء الدولية في نيويورك.

ونالت السيدة الصباغ – أول امرأة ترأس تحرير صحيفة يومية في الشرق الأوسط عام 2000- 49 من 66 صوتا يمثلون منظمات صحافة استقصاء غير ربحية في بقاع جغرافية مختلفة، حسبما أعلن مدير الشبكة الدولية التنفيذي ديفيد كابلان. وبذلك احتلت الصباغ مقعد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لمدة سنة، في ختام التصويت الالكتروني غير المسبوق في 16 يونيو/ حزيران الماضي.

ويخصّص مجلس الشبكة الدولية الجديد ستة مقاعد تمثل مجموعات/ شبكات الاستقصاء في ست بقع جغرافية.

وقال كابلان خلال غداء عمل على هامش المؤتمر السنوي للمراسلين والمحررين الاستقصائيين في سان فرنسيسكو: “التصويت الأعلى ذهب للسيدة الصباغ، مديرة أريج التنفيذية” منذ إنشائها.

ورأى في هذا الاختيار “تكريما للسيدة الصباغ على جهدها المتواصل على مر السنين وإسهامها في نشر صحافة الاستقصاء بمعايير عالمية في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”. كما أوضح كابلان أن “أعضاء الشبكة الدولية حول العالم يقدرون أهمية الإنجاز التي حقّقته” الصباغ في هذه البقعة من العالم.

في بداية عمر مجلس الإدارة، ينتخب الأعضاء لدورة من سنة واحدة أو سنتين (وبعد ذلك تمدد الدورة إلى سنتين). وذهبت المقاعد الإقليمية إلى حاصدي أعلى الأصوات في كل من المناطق الجغراقية الست.

 يذكر أن شبكة صحافة الاستقصاء الدولية تشكّلت عام 2003، حين اجتمع في كوبنهاجن قرابة 300 صحافي متخصص في ثاني مؤتمر دولي لصحافة الاستقصاء. منذ إذن، تمددت عضوية الشبكة لتشمل 90 منظمة في 44  دولة ومنطقة جغرافية. ويختص أعضاؤها في نشر/ بث تحقيقات في العمق، تنظيم ورش تدريب، توفير الموارد اللازمة والتشجيع على تشكيل مجموعات مماثلة غير ربحية.

منذ عام 2001، درجت الشبكة الدولية على عقد مؤتمرها الشامل كل 18 إلى 24 شهرا، بمشاركة قرابة 4000 صحافي من 100 دولة.

أريج هي شبكة دعم الإعلام الوحيدة في المنطقة التي تنجز تحقيقات استقصائية معمقة بمنهجية متطورة، في تسع دول عربية؛ الأردن، فلسطين، لبنان، سورية، مصر، العراق، اليمن، البحرين وتونس. منذ انطلاقها مطلع 2006، دربت أريج قرابة 30 مشرفاً إلى جانب أساتذة وطلبة إعلام فضلاً عن زهاء 1000 صحافي ميداني، كما أشرفت على إنجاز 200 تحقيق استقصائي في مختلف وسائط الإعلام، وساهمت في تأسيس وحدات استقصاء في عدة وسائل إعلام.

أخبار ذات صله


تعليقاتكم