السبت ٠٤ - أبريل - ٢٠٢٠ ١٢:١٣ صباحاً

" أريج" تطلق برنامجها التدريبي النوعي "إدارة القلق و الصدمات النفسية" على منصة "إدراك"

2019/12/23
التاريخ : 23/12/2019

عمان– تعلن شبكة إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية (أريج) بالشراكة مع منظمة Free Press Unlimited عن إطلاق ورشة تدريبية خاصة بإدارة القلق و الصدمات النفسية عن بعد “أونلاين” عبر منصة إدراك


يغطي التدريب الذي يمتد لأربعة أسابيع؛ كيفيّة التعامل مع الصدمات النفسية والاضطرابات، التي يمكن أن تنجم عن العيش تحت تهديد مستمر، بخاصة في البلدان التي مزّقتها النزاعات مثل سوريا، العراق، اليمن، ليبيا، العراق وفلسطين. ستساعد هذه الدورة الصحفيين والناشطين الاجتماعيين على تحديد عوامل التوتر أو القلق المرتبط بالصدمات، وتوفير معلومات عن طرق الوقاية منه والإجراءات الأوّليّة للصحة النفسية والعقلية. كما  تقدّم المعلومات التي تساعد في تحسين المرونة وآليات التكيّف الإيجابية.


ويخضع المشاركون لاختبارات بعد نهاية كل أسبوع لقياس مدى الاستفادة، إذ يكون اجتياز الاختبار شرطا أساسيا للانتقال إلى التدريب الخاص بالأسبوع الثاني. ويستقبل فريق أريج استفسارات المشاركين وأسئلتهم، ثم يرد عليها من خلال منتدى رقمي للنقاش على المنصة.


دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تقبع في أسفل مؤشر حريات الصحافة  الصادر عن منظمة مراسلون بلا حدود، حيث تضغط حكومات بعض الدول على الصحافيين من خلال التشريعات المقيدة والرقابة، فيما تعاني دول أخرى من النزاعات، الحروب الأهلية والإرهاب، بما يهدّد حرية التعبير عن الرأي.


يستطيع الصحفيون والإعلاميون أداء مهامهم فقط إذا توافرت لديهم القدرة الجسدية، المهارات الرقمية، المعرفة القانونية و الصحة العقلية اللازمة لمواجهة التهديدات المستمرة. و لهذا دأبت منظمة Free Press Unlimited على دعم شبكة أريج لتطوير هذا المساق الالكتروني في مسعى لزيادة فرص نفاذ الصحفيين العرب إلى هذا النوع من المعرفة، إلى جانب رفع كفاءة الإعلاميين العرب وتعزيز قدراتهم للتعامل مع الصدمات النفسية، حسبما تشرح ايمي فيز منظمة Free Press Unlimited


وكانت هذه المنصّة استضافت أول تدريب مع شبكة أريج في كانون الأول/ ديسمبر ٢٠١٨، لشرح أسس صحافة الاستقصاء من وحي دليل الشبكة الإرشادي: “على درب الحقيقة: الصحافة الاستقصائية“. ولاقى هذا التدريب الرقمي إقبالا واسعا في مختلف الدول العربية، حيث سجّل فيه قرابة ١٦ ألف زائر/ة من مختلف الأعمار والتخصصات. وأكمل التدريب أزيد من ٥٠٠٠ متدرب/ة. 


ويقول نائب الرئيس التنفيذي لمنصة إدراك باسم سعد: “كانت تجربة العمل مع أريج ممتعة وغنية للغاية، ولاقى تدريب الصحافة الاستقصائية نجاحا كبيرا”. ويلف سعد إلى أن “مؤشرات وسائل التواصل الاجتماعي وتفاعل المتدربين أظهر مدى التعطش في المنطقة لمحتوى عالي الجودة في الصحافة الاستقصائية”.


كما حقق المساق الثاني “السرد القصصي الرقمي” الذي أطلقته شبكة أريج في كانون الثاني/ يناير ٢٠١٩ رقماً قياسياً في عدد المشاركين به على منصة إدراك، حيث سجّل أكثر من ٢٠ ألف مشارك/ة من مختلف الأعمار والتخصصات. وأكمل التدريب آنذاك أزيد من ١٠٠٠٠ متدرب/ة.


للتسجيل والالتحاق بالأسبوع الأول من التدريب، يرجى الضغط على هذا الرابط


لتفاصيل أكثر حول المساق، يرجى الضغط على هذا الرابط 


منذ نشأتها قبل  14 عاما، درّبت أريج أزيد عن 2800 صحافي/ة وأستاذ/ة إعلام وطالب/ة، وأسهمت في تأسيس وحدات استقصاء في الأردن، تونس، فلسطين، اليمن، مصر ولبنان. كما أشرفت على بث/ نشر أكثر من 600 تحقيقاً استقصائياً عبر فضائيات عربية ودولية مثل “بي.بي. سي”، “الجزيرة” الانجليزية و”دويتشه فيله” بالعربي و”العربي الجديد”، فضلاً عن استخدام عدة كليات إعلام عربية مساق أريج التدريسي.


تعليقاتكم