محكمة تابعة للمعارضة المسلحة في سوريا تصدر قرارا بمنع العبث بالمناطق الأثرية

2015/11/21
التاريخ : 21/11/2015

21 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 – بعد نشر تحقيق “الحرب السورية تدمر المدن المنسية” للصحافي السوري علي الابراهيم،وفراس فياض، أصدرت المحكمة التابعة للمعارضة المسلحة في سوريا قرارا بمنع العبث بهذه المناطق الأثرية، وإخلاء جميع العائلات التي تتخذ من هذه المناطق الأثرية مأوى لها بعد أن تم تأمين سكن لهم .
وجاءت هذه الخطوات بعد أن تم إرسال نسخ من التحقيق بنسختيه المكتوبة والمرئية الى المحكمة في وقت سابق من قبل معدي التحقيق، وتوضيح المخاطر الناتجة عن القاطنين والعابثين بهذه المناطق الأثرية .
وفي تصريح له قال رئيس المحكمة الشرعية العليا محمد حلاقة أنه “تم اخلاء هذه المناطق من القاطنين فيها وتأمين سكن لهم في مناطق مجاورة تعتبر آمنة نوعا ما، للحد من التدمير والعبث بهذه الممتلكات “.

وأكدت مصادر تواصل معها معدا التحقيق في المنطقة خلال الايام الماضية ومنهم رئيس المجلس المحلي لمنطقة ” البارة” التي تتبع لها هذه المناطق الاثرية ” أنه تم إصدار قرارات من المحكمة تحد من هذه الانتهاكات، إضافة لتأمين العائلات الموجودة في هذه المناطق، وترحيلهم لأماكن ثانية ووضع مراقب لهذه المناطق في خطوة جدية للحد من هذه الانتهاكات”.

للإطلاع على التحقيق كاملا

تليقاتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.