ملخص جلسة تعقب المال

2015/10/10
التاريخ : 10/10/2015

شيرين الفار

ليليهامر،النرويج- يعرف تبييض الأموال او Money Laundering بانه المال الذي يتم الحصول عليها من خلال النشاطات غير المشروعة وذلك من خلال اخفاء هوية الافراد الذين حصلوا على المال وتحويله الى اصول تظهر وتبدو وكانه تم الحصول عليها من خلال نشاطات مشروعة. وتعطي عملية تحويل الاموال الفرصة امام المجرمين والخارجين عن القانون كعصابات المافيا وتجار المخدرات الفرصة لتطوير عملهم في المستقبل من خلال تحويله الى نشاط مشروع.

في احدى جلسات مؤتمر الصحافة الاستقصائية العالمي بعنوان :” تعقب المال والفساد ” تحدثت ميراندا باتيروش من مشروع مكافحة الفساد والجريمة المنظمة OCCRP عن مجالات تبييض الأموال حيث يتم الاستثمار بها من خلال : البنوك، العقارات، شركات التأمين، المقاهي ، الملاهي الليلية وغيرها . كما تحدثت عن الدورة التي تمر بها عملية تبييض الأموال حيث يتم الحصول على الاموال من الأنشطة غير المشروعة عكمليات الاتجار، والتزوير، والجرائم المنظمة وغيرها ثم تتم عملية تحويل هذه الأموال الى اموال مشروعة من خلال نقلها الى اكثر من حساب من بنكي في اكثر من دولة بحيث يصبح من الصعب تعقبها وتكون المرحلة الاخيرة هي استثمار الاموال بطريفة تبدو مشروعة عن طريق استثمارها في مشاريع.

وتحدث رومان أنين من مشروع مكافحة الفساد والجريمة المنظمة occrp عن اهم قصص تبييض الاموال التي عملت المشروع على كشفها، والتي كان اخرها قضية تبييض الأموال في مولدوفا التي كشفت عن فساد وتورط عدد من السياسيين ورجال الأعمال الروس الذين قاموا بنقل اكثر من 20 بليون دولار إلى بنوك ملدوفا وقد واجه العالمون على التحقيق صعوبات كبيرة في الكشف عن المتورطين في هذه القضية وذلك بسبب تورط قضاة عدد من المحاكم في مولدوفا بهذه القضية حيث ثاموا باصدار اوراق تثبت ان عملية الاموال هي اموال مشروعة وليست مزورة. وبعد بحث مطول في البنوك الروسية والحصول على الاوراق الرسمية تم كشف القضية.
وفي السنوات الاخيرة ظهر نوع جديد من تبييض الأموال يعرف باسم cyberlaundring ويتم فيه تبييض الاموال عبر الانترنت من خلال صفحات وهمية للمقامرة حيث يوفر ذلك فرصة كبيرة امام مبييضي الاموال للنمو خاصة وانه حسب دراسات حديثة فان عمليات المقامرة علبر الانترنت ستبلغ في العام 2016 حوالي 39 بليون دولار. وتعتبر هذه المواقع مجالا واسعا وسهلا امام مبييضي الاموال حيث يصعب تعقبها من قبل رجال الشرطة والحكومات لان عملية نقل الاموار وسيرها تتم بطريقة سرية وباسماء وهمية.


تليقاتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.