بيان حول تهم التحرش والاعتداء الجنسي

2020/08/26
التاريخ : 26/08/2020

أخذت منظّمة “دعم الاعلام الدولي” International Media Support (IMS) علماً بتهم التحرّش والاعتداء الجنسيّ بحقّ فرد مرتبط بشركاء وبأنشطة تدريبيّة وبنشاطات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.


لدى IMS سياسة عدم تسامح مطلقة مع التحرّش والاعتداء الجنسيّ اضافة إلى أي اتصال جسديّ آخر غير مرغوب فيه أو عنف أو تهديد بالعنف الجسديّ – سواء بين موظّفيها أو بين شركائها.


ويسرّ IMS أنّ شبكة أريج – إعلاميّون من أجل صحافة استقصائيّة عربيّة – تجري تحقيقاً داخليّاً في الموضوع، بالإضافة إلى إنشائها آلية لتلقّي ومراجعة أي شكاوى واتهامات.


تعمل IMS مع جميع شركائها لمعالجة وللتصدّي إلى جميع حالات التحرّش الجنسيّ وأي أشكال أخرى من سوء السلوك إذا أو متى ظهرت. كما نساعد الشركاء في تطوير ثقافات العمل التي تثني عن أي سلوك من هذا القبيل وتساعد في تطوير القواعد التنظيميّة والحدثيّة للسلوكيّات الأخلاقيّة ولسياسات وأنظمة مكافحة التحرّش التي تحثّ على المساواة والاحترام بين جميع الأفراد بغضّ النظر عن الميول الجنسيّ، الهوية الجنسيّة، الدين أو المعتقد، والخلفيّة الاقتصاديّة أو الاجتماعيّة.


تشمل هذه الجهود أيضًا تقريرًا حديثًا صادراً عن IMS، والذي يقيّم كيف يتمّ استهداف النساء في وسائل الإعلام وكيف تتأثّر الصحافة بالتحرّش والعنف على أساس الجنس.


تواصل IMS متابعة الوضع عن كثب.


تعليقاتكم