الجمعة ٢٠ - سبتمبر - ٢٠١٩ ٠٩:٣٨ مساءً
خلف أبواب الصمت

الفيلم الاستقصائي "خلف ابواب الصمت" يحصد جائزة أفضل وثائقي

2015/08/14
التاريخ : 14/08/2015

الدار البيضاء – الأربعاء 12 أغسطس 2015

أعلنت لجنة تحكيم المهرجان الدولي للفيلم القصير والشريط الوثائقي في المغرب، عن أسماء الأعمال الفائزة بجائزة “أفضل فيلم وثائقي” في الدورة العاشرة للمهرجان الدولي للفيلم القصير والشريط الوثائقي بكازابلانكا – المغرب.

وحصد الفيلم الاستقصائي الوثائقي “خلف أبواب الصمت” جائزة “أفضل فيلم وثائقي” ويتناول الفيلم ظاهرة التحرش والاغتصاب داخل الأسرة في مصر، وهو تحقيق استقصائي قام به الزميل الصحفي المصري “أحمد الشامي”، ومن إنتاج “شبكة أريج” وإخراج المخرج المصري “هيثم عبد الحميد”.
وشهدت الدورة الحالية منافسة قوية بين الأعمال الفنية للفوز بجوائز المهرجان شملت أكثر من 30 فيلم قصيرا ووثائقيا من المغرب ومصر وفرنسا ولبنان والعراق وتونس والبرازيل.

وقامت لجنة تحكيم المهرجان والتي تضم كلا من: المخرج السوري كنان اسكندراني والمنتجة البريطانية بيبي شادبولت والمخرج المصري جمال عبد الناصر والممثل المغربي أحمد الساكية وكاتبة السيناريو المصرية حنان نصر، باختيار الأعمال الفائزة.
وكان المهرجان الدولي للفيلم القصير والشريط الوثائقي والذي قيم في الفترة من 8 إلى 12 أغسطس قد شهد تكريم النجم المصري مصطفي شعبان والنجمة المصرية غادة عبد الرازق والفنانة المغربية أمينه رشيد والمنتج المغربي محمد دريد، وذلك ضمن فعاليات المهرجان.


تعليقاتكم