الأربعاء ١٥ - أغسطس - ٢٠١٨ ٠٩:١٨ مساءً

ورشة عمل أريجية حول استخدام الوسائط المتعددة في صحافة الاستقصاء

2014/11/16

عمان- 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2014 – شارك 18صحافيا استقصائيا عربيا في ورشة عمل تفاعلية ثانية لتأهيل الجيل الأول من رواد شبكة أريج للتدريب على إنجاز تحقيقات استقصائية بوسائط نشر/ بث متعددة والإشراف عليها خلال الثلاث سنوات المقبلة.

على مدى سبعة أيام، تدرّب المشاركون على تقنيات تحويل تحقيقات مطبوعة إلى بصرية وكيفية بناء (سكريبت) التقرير المتلفز بعد اختيار اللقطات الميدانية من خلال برنامج Final Cut. كذلك تعرفوا إلى أنماط بناء السرد القصصي، إبداع الرسوم البيانية والانفوغراف وتجهيز المقابلة الصحافية ومواجهة المصادر المتكتمة للحصول على المعلومات.

تندرج الورشة التي اختتمت الخميس الماضي ضمن استراتيجية شبكة أريج   (أعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية) 2014-2016، المتمحورة حول تأهيل صحافيين واعدين ممن أنجزوا تحقيقات معها على استخدام تقنيات متقدمة في بناء تحقيقات متلفزة ووسائط متعددة لمساعدة صحافيين مبتدئين مع الشبكة. يواكب الورش الثلاث تأسيس وحدة خاصة بإنتاج تحقيقات متلفزة إلى جانب مأسسة المالتيميديا (الوسائط المتعددة)، لتسير جنبا إلى جنب مع وحدة التحقيقات المكتوبة، التي ولدت نهاية العام 2005.

وستعقد الورشة الثالثة والأخيرة خلال الشهرين المقبلين، بمشاركة ذات المتدربين من خمس دول؛ مصر، اليمن، العراق، تونس والأردن.

الصحافي المصري محمد خولي (يومية الوطن) يصف الورشة الثانية هذا الأسبوع بأنها “تطوير ممتاز لآليات العمل الصحافي وترجمة الصحافة المكتوبة إلى بصرية يراها المشاهد عبر شاشات التلفزة بصورة أكثر واقعية من الصحافة المطبوعة، لأنها مدعّمة بالوسائط المتعددة”.

ويضيف: “اكتسبنا مهارات تعّلم التصوير الإحترافي، وكتابة سكربت التحقيق الاستقصائي، وإجراء معالجة درامية لإثبات الفرضية. كما مكنتني من فهم المونتاج وتقنيات الصوت والعوامل المساعدة على إنجاح صورة التحقيق ككل”.

فيما يؤكد عبد الولي المذابي من قناة (اليمن اليوم) أن “الورشة متنوعة وتنمي مهارات الصحافي، بحيث تبدأ من كتابة السيناريو مروراً بالتصوير وانتهاء بأعمال المونتاج والجرافك”. وساهمت أيضا في منح المتدرب “رؤيا شاملة للعمل الصحافي الاستقصائي”، حسبما يضيف، مشيراً إلى “أن العمل الاستقصائي يتطلب الدقة ووضع الكلمات بعناية فائقة”.

الزميل مصعب الشوابكة رئيس وحدة الاستقصاء في راديو البلد (الأردن) يؤكد من جانبه أن الورشة “فتحت آفاق المشاركين على أهمية العمل الجمعي وكيفية العمل بروح الفرق.

الصحافية مريم الناصري (موقع جدل بالحبر التونسي) تقول من جانبها إنها “أول مرة تحصل على تدريب حول كيفية كتابة السكربت”، مؤكدة أن الورشة “كانت غنية جداً إذ شملت أساليب طرح الأسئلة خلال المقابلة الصحافية، وكيفية تحويل الصورة الضعيفة إلى صورة قوية تخدم التحقيق، بالاضافة الى تعلّم المونتاج”.

أشرف على التدريب تسعة خبراء عرب وأجانب في حقل التلفزيون والاستقصاء.

أريج هي شبكة دعم الإعلام الريادية في المنطقة  التي تنجز تحقيقات استقصائية معمقة بمنهجية متطورة، في تسع دول عربية. منذ نشأتها نهاية 2005. دربت أريج قرابة 30 مشرفاً والعديد من أستاذة الإعلام في جامعات عربية وما يزيد عن 1000 صحافي ميداني، كما أشرفت على إنجاز 300 تحقيق استقصائي في مختلف وسائط الإعلام، وساهمت في تأسيس وحدات استقصاء في عدة وسائل إعلام؛ في الأردن، فلسطين، مصر، لبنان واليمن.

أخبار ذات صله


تعليقاتكم