ستة تحقيقات أريجية في #أوراق_باندورا

3 أكتوبر 2021

بعد وثائق بنما وأوراق بارادايس وسويس ليكس وملفات فينسن، أريج تشارك من جديد في أكبر مشروع صحافي عابر للحدود، يكشف خفايا تهريب أموال صفقات النفط والسلاح وشركات الاتصالات غير الشرعية  إلى ملاذات آمنة، في مصارف حول العالم، وعبر شركات أوف شور تخفي هويات مالكيها.

عمل أكثر من ستمئة صحافي/ة وعشرات مدققي المعلومات والمحامين والخبراء الماليين والمحررين والفرق الرقمية في التنقيب في أكثر من أحدى عشرة مليون وثيقة مسربة من مكاتب محاماة في أوروبا وأميركا وفي الملاذات الضريبية المشهورة كالجزر العذراء البريطانية وكايمان وغيرها.

الوثائق حصل عليها الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين (ICIJ) على مدى العامين المنصرمين وشاركها مع مئة وخمسين مؤسسة إعلامية عالمية وعربية.

فريق أريج المؤلف من 16 صحافياً/ة، ومدقق/ة حقائق، ومحامٍ/محامية ومحرر/ة، عملوا على مدى عام على الوثائق لينتجوا ستة تحقيقات استقصائية (باللغتين العربية والإنجليزية) كشفت عن مخالفات مالية موثقة.


تعليقاتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.