الحبس داخل كرسي

5 ديسمبر 2020

شوارع عمّان وأبنيتها طاردة لذوي الإعاقة الحركية

الوضع “على ما هو” رغم دق الناقوس أريجيا قبل عشر سنوات

أثبت معدا التحقيق أن مباني مدينة عمان، شوارعها و أرصفتها غير مهيأة لاستخدام ذوي الإعاقات الحركية والبصرية باستقلالية تامة، ذلك بتتبع مسارات ذوي اعاقة حركية خارج المنزل واستمعوا إلى تجاربهم، كما تفحصّا تطور القوانين ومدى تطبيقها في هذه المدينة؛ بخاصة لدى مؤسساتها الحكومية والمناطق السبعة التي تؤكد الحكومة وأمانة عمّان أنها رفيقة بذوي الإعاقة الحركية.


تعليقاتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.