أريجيان يحصدان درع جائزة دبي عن تحقيق مشترك في مصر

2012/05/10
التاريخ : 10/05/2012
(دبي – حصد الصحافيان المصريان علي زلط ومحمد الخولي درع جائزة الصحافة العربية/ فئة صحافة الاستقصاء، في دبي أمس (9/5/2012)، عن تحقيق مشترك حول الملابس المسرطنة بدعم شبكة أريج (إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية وإشرافها.
وهي ثالث مرة يصل فيها تحقيق أنجز بإشراف أريج إلى مراتب متقدمة في جائزة الصحافة العربية، التي تنظم في نسختها الحادية عشرة تحت شعار: “الإعلام العربي.. الانكشاف والتحول”.
وفي سياق مواز، فازت الزميلتان مها بهنساوي ومروة ياسين بجائزة “أفضل موضوع صحفي” لهذا العام ضمن منافسات جائزة التميز الصحفي التي ترعاها مؤسسة مصطفى وعلي أمين المصرية منذ 27 عاما.
وكان تحقيق البهنساوي وياسين – الذي أنجز بإشراف أريج أيضا – كشف احتواء أحد أشهر مصانع اللانشون  في مصر على مواد مضرة بالصحة يعاد تدويرها تتسبب بتهديد صحة آلاف الأطفال.
وكانت لجان إدارة مهرجان دبي تلقت أربعة آلاف عمل صحافي تنافس أصحابها على الجوائز، التي بلغت كل منها 15 الف دولار في ثمانية أفرع صحفية. وغربلت لجان متخصصة الأعمال المتنافسة إلى 36 ترشيحا وصلوا إلى المراتب النهائية.
يذكر ان أريج (إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية) هي شبكة الدعم الإعلامي الوحيدة  في المنطقة  التي تنجز تحقيقات استقصائية معمقة بمنهجية متطورة، في تسع دول عربية. منذ نشأتها مطلع 2005، دربت أريج قرابة 30 مشرفا والعديد من أستاذة الإعلام في جامعات عربية فضلا عن زهاء 300 صحافي ميداني  كما أشرفت على إنجاز أزيد من  140 تحقيق استقصائي في مختلف وسائط الإعلام.

تليقاتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.