ابتكر للتحقيق


حاضنة لصحافة استقصائية مستقلة

2021-2023



ما هي حاضنة "ابتكر للتحقيق"؟

حاضنة "ابتكر للتحقيق" هي ثمرة سنوات من التعاون بين مؤسسة فريدريش نومان مكتب الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأريج.

يهدف المشروع إلى خلق منظور جديد للعمل الصحفي الاستقصائي ونقل التفكير الابتكاري وتعزيزه لدى المشاركين من خلال توفير مساحة العمل الجماعي في حاضنة "ابتكر للتحقيق" و إدخال المشاركين من مختلف التخصصات في كافة مراحل الحاضنة بدءا من بناء القدرات و حتى الوصول الى الهدف النهائي و انتاج تحقيقات استقصائية تفاعلية مبتكرة عابرة للحدود ذات تأثير واسع، قادرة على جذب انتباه الجمهور والوصول إليهم فالأصل في العمل الابتكاري هو التصميم بعين الجمهور المستهدف و بالطريقة الملائمة له و هذا بعد تدريب مختلف المشاركين من المختصين العرب، وتعزيز مهاراتهم بما يحقق هذه الأهداف.

تضم الحاضنة مشاركين من ثماني تخصصات مختلفة: الصحافة والصحافة الاستقصائية وحقوق الإنسان والقانون والبحث وتدقيق الحقائق والتصميم والبرمجة.

وتمتد فترة المشروع الى عامين كاملين، بدءا من أيلول 2021 - نيسان 2023، و تشمل مرحلة بناء القدرات على حوالي 24 يوما تدريبيا، يليها في مرحلة البناء، التخطيط عمل جماعي مع أفرقة الحاضنة بما لا يقل عن ساعتين أسبوعياً فبناء فكرة التحقيق، طريقة العرض والعمل عليهما ليس بالأمر السهل ويحتاج الى تخصيص وقت وجهد اسبوعي بوجود عدد من المشرفين المتخصصين العرب والدوليين.

في العام الأول ستقوم الفرق المشاركة بإنتاج تحقيقات تفاعلية مبتكرة عابرة للحدود على مستوى الوطن العربي، الشرق الأوسط و شمال افريقيا ، و أما في العام الثاني، فستتعاون الفرق مع مختصين دوليين لإنتاج تحقيقات تفاعلية مبتكرة على مستوى العالم بثلاثة لغات، العربية، الانجليزية و الألمانية للوصول الى جمهور أوسع من مختلف الجنسيات والثقافات.