بيئة تعليم "طاردة"

22  2020

تحقيق استقصائي يكشف الظلم المتمثل باستبعاد الأشخاص ذوي الإعاقة من مدارس حكومية، في خرق للقوانين والتزامات المملكة حيال المواثيق الدولية ذات الصلة.
وتتبع معد التحقيق حالات رفضت مدارس إلحاقها بالصفوف التعليمية وفصل آخرين في مخالفة لقانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الذي يضمن حقّهم في التعليم والاندماج.


تعليقاتكم