الجمعة ٢٢ - نوفمبر - ٢٠١٩ ٠٨:١٣ مساءً

تشخيص واهم

16 حزيران 2019

تستجيب آلاف العائلات الموريتانية لإعلانات مراكز رقية شرعية تدعي قدرتها على ‘كشف أعراض الأمراض، فك السحر ودرء عين الحسد وعلاج الأمراض المستعصية’، وذلك في غياب رقابة وزارتي الصحة والشؤون الإسلامية، وتلكوئهما في تطبيق قانون يجرّم الشعوذة صدر عام 1983.


تعليقاتكم