الثلاثاء ١٣ - نوفمبر - ٢٠١٨ ١٠:٥٧ مساءً

ياسمين دبوس ناصر

رئيس مجلس الإدارة

ياسمين دبوس ناصر أستاذ مساعد في كلية الدراسات الصحفية والإعلامية في كلية فنون الاتصال في الجامعة اللبنانية الامريكية LAU، ومديرة معهد التدريب والبحث الإعلامي. تحمل السيدة ناصر شهادة الدكتوراه في الاتصال الجماهيري والشؤون العامة في كلية الإعلام الجماهيري بجامعة ولاية لويزيانا (2010)، وأيضا إجازة الماجستير في دراسات الاتصال من جامعة بوسطن. تهتم ياسمين بثلاثة مجالات بحثية: التاريخ الثقافي لنقد الصحافة، التفاعل بين الإعلام والمجتمع في لبنان، والتواصل الجندري في الولايات المتحدة الأمريكية ولبنان. قبل أن تعكف على الدراسات العليا، عملت د.ناصر مستشارة للعلاقات العامة في شركة Hill & Knowlton في الرياض وبيروت، ولها كتابات متخصصة في عدة مجلات في المنطقة.

محمد الأسعدي

نائب رئيس مجلس الإدارة

من رواد الصحافة اليمنية، قدم إسهامات حقيقية لوسائل الإعلام أثناء وبعد عمله كرئيس تحرير لصحفة يمن أوبزرفر. كما أسس وترأس تحرير مجلة اليمن توداي وهي المجلة اليمنية الأولى والوحيدة حتى اليوم الناطقة باللغة الإنجليزية. تجاوز عمله الصحفي إلى النشاط الإعلامي والحقوقي مما أكسبه علاقة مهنية واسعة مع المكونات التقليدية في اليمن بالإضافة إلى منظمات المجتمع المدني، والقطاع الخاص، والبعثات الدبلوماسية، ومجموعات كبيرة من الجهات المانحة. كتب الأسعدي كمراسل ميداني لمجموعة من كبريات وسائل الإعلام الدولية والعربية كـ صحيفة نيويورك تايمز، الأهرام، الجريدة الكويتية، ووكالة نيو ميديا التي تنشر موادها بعدد واسع من اللغات. يحمل الأسعدي ماجستير في إدارة الإعمال مع مرتبة الشرف من كلية ماستريخت للإدارة في هولندا عبر برنامجهت في جامعة صنعاء، كما حصل على فرص التدريب والمشاركة في برامج إعلامية في المنطقة العربية وأروبا وأميركا. الأسعدي مدرب معتمد في الصحافة الاستقصائية، وعضو المجلس الاستشاري لشبكة (أريج)، وهو عضو مؤسس للنسخة المحلية من شبكة أريج.

بيا ثوردسون

عضو مجلس إدارة

صحافية دنماركية عملت خلال السنوات ال 24 الماضية في صحف، إذاعات، محطات تلفزيونية والأمم المتحدة في إنتاج أخبار محلية وإقليمية وأفلام وثائقية قصيرة حول قضايا دولية. تعمل ثوردسن حاليا منتجة في التلفزيون الدنماركي الإقليمي TV SYD. وهي عضو مجلس إدارة في منظمة الصحافة الاستقصائية الدنماركية منذ عام 2000 كما أنها مدربة رئيسية ومشرفة في أريج. تمتلك ثوردسون خبرة واسعة في الشؤون الأوروبية، الشرق أوسطية والمتوسطية.

يسري فوده

عضو مجلس إدارة

إعلامي مصري، حاصل على البكالوريوس في الإعلام من جامعة القاهرة والماجستير في الصحافة التلفزيونية من الجامعة الأميركية في القاهرة 1992 ودرس الإعلام التلفزيوني فيهما. التحق بالفريق المؤسس لتلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عام 1994، ثم بقسم الشرق الأوسط في تلفزيون ووكالة أنباء "أسوشيتد برس"، قبل أن يساهم في تأسيس مكتب قناة الجزيرة في لندن عام 1996. فتح برنامجه "سري للغاية" آفاقا جديدة لصحافة التحقيقات الاستقصائية في العالم العربي ونال عليه العديد من الجوائز. عاد إلى مصر قبل ثورة 25 يناير وساهم من خلال برنامجه "آخر كلام" في صعود قناة "أون تي في" وفي تطور مفهوم مهني للبرامج الحوارية. يشغل حاليًا موقع رئيس تحرير ومقدم برنامج "السلطة الخامسة" على قناة DW عربي.

تيريز كريستيانسن

عضو مجلس إدارة

مراسلة أجنبية سويدية، مؤلفة ومعلقة على الأخبار العالمية، تقيم في إسطنبول منذ عام 2014. وكانت تيريز كريستيانسن تعمل سابقا من نيروبي وفي أفغانستان. غطت كريستيانسن خلال السنوات العشر الماضية بشكل خاص مناطق النزاع في الشرق الأوسط. وهي صحفية مستقلة تعمل بشكل رئيسي لصحيفة Expressen في ستوكهولم. ويتعلق عملها في معظمه بوضع قصص استقصائية إخبارية اجنبية. كان آخر كتبها الثلاثة، بيت طلال، عن عائلة في غزة فقدت 29 فردا من اعضائها خلال عملية "الحديد المصبوب" وكيف تضررت النساء من الحرب. وتعمل كريستيانسن حاليا على كتاب استقصائي عن أفغانستان وقد التحقت بمجلس إدارة أريج في عام 2015.

درو سوليفان

عضو مجلس إدارة

درو سوليفان، مؤسس مشارك لـ"مشروع التحقيق الاستقصائي في الجريمة المنظمة والفساد OCCRP "، ويشغل حالياً منصب رئيس التحرير. سوليفان صحفي مخضرم وناشط اجتماعي، أسس مركز الصحافة الاستقصائية في البوسنة CIN عام 2004، بالإضافة إلى تأسيس شبكة تطوير الإعلام JDN، وهي منظمة مبتكرة في مجال تنمية الصحافة، ولديها برامج متنوعة على مستوى العالم. حصل على جائزة الاتحاد الأوروبي "دانيال بيرل" مرتين، كما نال للمرة الثانية على التوالي جائزة صحافة الأنترنت للتغطية الاستقصائية، جائزة "جلوبال شاينينغ لايت" أربع مرات. عمل سوليفان سابقاً كصحفي استقصائي لجريدة "تينيسيان"، وكان عضواً في مجلس إدارة لمعهد "صحافيون ومحررون استقصائيون NICAR" قبل عمله كصحفي كان مهندس طيران لمشروع "المكوك الفضائي" وكوميدي متمرس.

د. حميدة البور

عضو مجلس إدارة

تعمل حاليا كأستاذ مشارك في الصحافة في معهد الصحافة وعلوم الأخبار التابع لجامعة منوبة في تونس٬ عملت في منصب الرئيس التنفيذي لوكالة الأنباء العامة في تونس. تعد الدكتورة حميدة أحد الرواد في مجال الصحافة و التعليم الصحفي والصحافة الاستقصائية في تونس. وقد دربت العديد من الطلاب والصحفيين في الصحافة وقضايا المرأة ووسائط الإعلام والسياسة. وقد لعبت دورا أساسيا في تطوير برنامج درجة الماجستير في الصحافة الاستقصائية في معهد الصحافة وعلوم الأخبار التابع لجامعة منوبة في تونس وعضو مؤسس للجمعية التونسية للصحافة الاستقصائية. وهي محررة كتاب عن "وسائل الاعلام العام في البلدان العربية" (٢٠١٣) وشاركت في تحرير كتاب حول "تغطية السياسة" (٢٠١٣)، كما شاركت في تحرير كتاب عن "الصحافة في سياق عولمة وسائل التواصل" (٢٠١٤)، و شاركت في تحرير كتاب عن "الصحافة الاستقصائية" (٢٠١٥).